تسجيل الدخول

Skip Navigation LinksNewsDetails

​النائب روكز يتفقد دار المعلّمين والمعلّمات في جونيه بمناسبة يوم العدالة الاجتماعية ويشيد بالرؤية التّربوية الشّاملة لرئيسة المركز التّربوي

2019/02/21

​النائب روكز يتفقد دار المعلّمين والمعلّمات في جونيه بمناسبة يوم العدالة الاجتماعية

ويشيد بالرؤية التّربوية الشّاملة لرئيسة المركز التّربوي

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

لمناسبة اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية، زار  النائب عن منطقة كسروان العميد شامل روكز مبنى دار لويس أبو شرف للمعلّمين والمعلّمات في جونية. وجال متفقداً وحدة الصّعوبات التّعلمية، واستمع من المسؤولة السيّدة لميس حيدر عن أهداف هذه الوحدة، والنتائج التي يلمسها التلاميذ من ذوي الصّعوبات التّعليمية.

كما زار النائب روكز وحدة التّلفزيون والإذاعة للتربية برفقة رئيسة الوحدة السيّدة ماري خشان التي أطلعته على عمل الوحدة التربوي، والإعلامي، والفني، ووضعته في أجواء النواقص، والاحتياجات. كما اطّلع على أنشطة دار المعلّمين التّربوية وأبرزها دورات تدريب أفراد الهيئة التّعليمية، إضافة إلى الأنشطة البيئيّة وتشجيع استخدام الطّاقة النّظيفة .

وفي نهاية الزيارة طلب روكز من السيدة لميس حيدر تزويده بدراسة خاصّة لوحدة الصّعوبات واحتياجاتها، للعمل على تعميمها على جميع الدور في لبنان.

كما أثنى على جهود رئيسة المركز التّربوي الدّكتورة ندى عويجان لما لمسه من حسن الإدارة، والتدبير، وشمولية الرؤية لكل جوانب العمليّة التربويّة ومتطلباتها.

ولفت النائب روكز إلى أنّ الاحتفال باليوم العالمي للعدالة الاجتماعية هو مناسبة لتسليط الضوء على التضامن العالمي والوطني، والقدرة على توفير فرص عمل للجميع، والدعم من خلال توفير الحماية الاجتماعية بدءاً من المساواة بين الجنسين، مروراً بالقدرة على تأمين التّعليم والرعاية الصحيّة، والحق في الجنسيّة، وتأمين حقوق المرأة المدنية، والاجتماعية، والسياسية، وحقوق الطفل، وتأمين متطلبات ذوي الاحتياجات الخاصّة، وصولاً إلى عدم تركيز الثروات بيد طبقة محدّدة، وكفالة سماع أصوات الفقراء والمهمّشين.

كما دعا روكز للعمل، ومواصلة جهود الجميع من أجل تحقيق الأهداف الإنمائية لجعل العدالة الاجتماعية أداة في سبيل تحقيق النّمو المنصف والمستدام للجميع.

وقد أجرت رئيسة المركز التّربوي الدكتورة عويجان اتصالا بالنائب روكز شكرته فيه على اهتمامه بالمؤسّسة وتقديره لدورها، ووجّهت إليه الدعوة لزيارة رئاسة المركز التّربوي في الدكوانة، وعبّر هو عن رغبته بالقيام بهذه الزيارة، مؤكّداً على الدّور المحوري الذي تلعبه هذه المؤسسة في تطوير التّربية وتوفير التّعليم الجيّد.