MEHE Newsletter
Issue 20 | February 2019
Special Edition
النشرة الالكترونية - رقم 20  
شباط ٢٠١٩| عدد خاص

View this email in your browser
الوزير شهيّب تسلم من الوزير حماده مهام وزارة التربية ودعا الجميع إلى ترك انتماءاتهم خارج الوزارة والمدرسة والعمل للأجيال الطالعة

الاثنين في ٤ شباط ٢٠١٩ - تسلّم وزير التربية والتعليم العالي في الحكومة الجديدة أكرم شهيّب مهام الوزارة من الوزير السابق مروان حماده في لقاء جمع عائلة وزارة التربية بمديرياتها العامة للتربية وللتعليم المهني والتقني وللتعليم العالي والمركز التربوي للبحوث والإنماء والمستشارين والمسؤولين في الإدارة المركزية وفي المناطق التربوية.

وتحدث الوزير حماده مهنئاً الوزير شهيب بتسلمه هذه الوزارة المهمة وقال:
شرف كبير لي أن أقوم اليوم بتسليم مهام وزارة التربية والتعليم العالي إلى أعز صديق يمكن أن يتسلمها وهو رفيق العمر ورفيق الدرب والنضال الأستاذ أكرم شهيب الذي تميز على مدى عقود بحكمته وحنكته وشجاعته وولائه للبنان الواحد وللعيش المشترك والمصالحة وكان من بناتها. فقد كان أكرم على مدى كل هذه الأيام مصلحاً تولى وزارات عديدة وأبدع فيها، وأستطيع القول اليوم أن السرور يغمرني لسببين الأول أنه شخصياً يتسلم هذه الحقيبة الأساسية لكي لا أقول السيادية مع أن سيادة الأجيال الجديدة في لبنان تفوق كل اعتبار،ولأانها أيضا المسؤولة  عن المفصل الأساسي في مستقبل لبنان، وآمل أن لا أطلق اليوم حكماً على الحكومة فأنتم تعرفون موقفنا من بعض الإشكالات التي رافقت تشكيلها ما قبل وخلال وما بعد، لكن ليس هنا المجال للبحث في هذا الأمر.
للمزيد إضغط هنا
عن الوزير أكرم شهيّب
السيرة الذاتية
الحكومة الجديدة تبصر النور والرئيس الحريري يعلن
أن زمن العلاج بالمسكنات قد انتهى
بيروت في ٣١ كانون الثاني ٢٠١٩ - وقع رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مساء اليوم في قصر بعبدا ورئيس مجلس الوزراء الرئيس سعد الحريري مرسوم تشكيل الحكومة الجديدة والتي تضم ثلاثين وزيرا، والتي ستعقد اول جلسة لها قبل ظهر يوم السبت المقبل في قصر بعبدا.

واعتذر رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري من اللبنانيين عن التأخير في تشكيل الحكومة، مؤكدا ان "زمن العلاج بالمسكنات قد انتهى، ولم يعد لاحد القدرة على ان يدفن رأسه بالرمل، فالامور واضحة كالشمس"، مشددا على انه "باق مع فخامة الرئيس كفريق واحد وقلب واحد لخدمة البلد".
وقال ان "هناك من يرغب في رمي الجمر بين يدي، وبالتالي، "ليس لدي ولدى الوزراء اي خيار، وعلينا مع فخامة الرئيس والمجلس النيابي ان نتحمل هذه المسؤولية، ونمنع انتقال الجمر الى بيوت اللبنانيين".

واكد الرئيس الحريري انه ينوي مع الوزراء العمل بجدية، و"من يريد ذلك منهم، عليه ان يثبت نفسه، ومن لا يريد العمل سيواجه مشكلة معي ومع فخامة الرئيس ودولة رئيس مجلس النواب."

للمزيد إضغط هنا
http://www.mehe.gov.lb
المراسلة على العنوان التالي:
 newsletter@mehe.gov.lb
تابع المزيد من خلال الروابط التالية
خدمة الإشتراك في النشرة: لإلغاء الإشتراك